أحكام النساء

أحكام النساء

فتاوى الإمام الخامنئي

• الاستحاضة

 

1- تعريفها: دم الاستحاضة في الغالب: أصفر, بارد, رقيق, يخرج بغير قوّة ولذع وحرقة, بخلاف دم الحيض, وقد يكون بصفاته.

2- وظائفها العامة (عند إرادة الصلاة)

1- اختبار حالها في وقت كلّ صلاة على الأحوط (إن لم تكن تعلم من أي قسم هي).

2- تطهير الموضع المتنجس.

3- تبديل القطنة أو تطهيرها على الأحوط وجوباً.

4- التحفظ بالقطن أو غير لمنع خروج الدم حتى الانتهاء من الصلاة.

5- يجب على المستحاضة بعد النقاء من الدم أن تأتي بالطهارة لأوّل صلاة تصلّيها, دون الصلوات الأخرى.

6- المبادرة إلى الصلاة بعد الوضوء أو الغسل بحسب حالتها من أي الأقسام.

3- أقسامها ووظائفها الخاصة (عند إرادة الصلاة) أ- الصغرى تعريفها: أن ترى المرأة الدم بنحو تتلوث به القطنة, من دون أن يثقبها وينفذ فيها ويظهر من الجانب الآخر

4 -حكمها:

1- الوضوء لكلّ صلاة.

2- يصح الصوم من المستحاضة القليلة ولا يشترط في صحته الوضوء.

ب- الوسطى تعريفها: أن ترى الدم بنحو ينفذ في القطنة ويثقبها ويظهر من الجانب الآخر, لكن من غير أن يسيل إلى الخرقة التي فوقها. حكمها:1- غسل واحد في اليوم.2- وضوء لكل صلاة.

3- لا بدّ من ضمّ الوضوء بعد الغسل.

ج- الكبرى تعريفها: ترى الدم بنحو يسيل من القطنة إلى الخرقة التي فوقها.

حكمها:1- الإغتسال 3 مرات في اليوم تجمع بين الظهرين والعشائين.

2-غسل الاستحاضة لا يغني عن الوضوء. أحكام عامّة للمستحاضة ممّا يحرم أو يجب عليها

1- الصوم: يجب على المستحاضة الصيام، ويشترط في صحّته في الوسطى والكبرى الإتيان بالأغسال النهارية، والأحوط وجوباً في الكثيرة أن تأتي بغسل الليلة السابقة- للعشاءين- على اليوم الذي تصوم فيه.

2- الوضوء: يجب على المرأة الوضوء فقط للطواف لو كانت ذات استحاضة صغرى, والوضوء والغسل لو كانت ذات استحاضة وسطى وكبرى.

3- القرآن: لا يجوز للمستحاضة مطلقاً مّس كتابة القرآن واسم الله تعالى, ويشترط في جوازه بالنسبة لذات الاستحاضة الصغرى الوضوء فقط, وفي ذات الاستحاضة الوسطى والكبرى الوضوء والغسل.

4- المسجد: يجوز للمستحاضة دخول المساجد حتّى المسجد الحرام والمسجد النبوي, ولا يشترط في جوازه الإغتسال, كما يجوز لها المكث في غيرهما بدون الإغتسال.

5- الجماع: الأحوط وجوباً للمستحاضة الكبرى والوسطى أن لا يغشاها زوجها قبل أن تغتسل.

6- الطلاق:يصح طلاق المستحاضة مطلقاً, ولا يشترط في صحته الإغتسال.

 أحكام النساء _فتاوى الإمام الخاامنئي

يقول تعالى: ﴿... وكُلُواْ وَاشْرَبُواْ وَلاَ تُسْرِفُواْ إِنَّهُ لاَ يُحِبُّ الْمُسْرِفِينَ﴾
الإمام الباقر عليه السَّلام: ’ لكل شيء ربيع، و ربيع القرآن شهر رمضان ’.
عن النبي صلى الله عليه وآله: ’التوبة حسنة لكنها في الشباب أحسن’

من نحن

موقع ديني ثقافي وفكري يعنى بقضايا المرأة والاسرة والمجتمع

تواصل معنا

يسرّنا تواصلكم معنا عبر الايميل alzaakiyaa@gmail.com